التخطي إلى المحتوى

أكد البرتغالي جوزيه جوميز مدرب الكرة بنادي الزمالك، أن مباراة سيراميكا كليوباترا التي أقيمت اليوم ضمن مسابقة الدوري الممتاز كانت صعبة للغاية، ووجه التهنئة للفريق المنافس على المستوى الذي ظهروا به في المباراة، وأشاد سيراميكا. المدرب واللاعبين .

جوميز يكشف سر فوز الزمالك على سيراميكا

وأضاف المدير الفني في المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة، وقال: “السبب الرئيسي لفوز الزمالك هو أن لاعبي الفريق قاتلوا في الشق الهجومي، ولدي شعور مختلف في هذه المباراة بتسجيل أربعة أهداف وخلق العديد من الفرص”. “.

وتابع: “ما لم يعجبني هو ترك المساحات للمعارضة، وهو ما ساعد على تحولهم الهجومي، لكن في النهاية الشيء الجيد هو تحقيق الفوز، وكانت النتيجة عادلة بحسب ما قدمه زملائي”.

وعن غياب الجماهير عن مباراة اليوم قال: “سأتحدث عن رأيي الشخصي، كمدرب أفضل رؤية الملعب ممتلئا، لأن القيمة الكبيرة للزمالك تعود للجماهير، ولنا كلاعبين وكلاعبين”. اِصطِلاحِيّ. الموظفون يفضلون دائمًا حضور الجماهير، وأنا أحترم سبب عدم حضورهم، لكن هناك جزء بسيط من الحضور واستحقوا أن يكونوا سعداء بفوز فريقهم”.

وفي حديثه عن دعم الفريق للموسم الجديد، قال جوميز: “لا يمكننا تسجيل أي لاعب جديد بسبب توقف القيد بالزمالك، وهذا يمكن أن يكون سلبيا بشكل عام، لكنه إيجابي بالنسبة لي لأنه يركز علينا مع الفريق”. نشأ. الآن ولا تنشغل بشيء آخر».

وأضاف: «نركز على المباريات المتبقية في وقت قصير، وأتمنى أن نحافظ على عناصر فريقنا وألا يتعرض أي لاعب للإصابة تحت ضغط المباريات».

وقال جوميز: “الحكم لعب مباراة جيدة، لكن إذا كان لدي الوقت الكافي بعد انتهاء الموسم، سأتقدم لدورة في التحكيم للتعرف على القوانين الجديدة”.

واختتم المدير الفني قائلا: “حسابيا الزمالك ليس خارج المنافسة على الدوري، رغم أن الأمور صعبة للغاية بعد أن فقدنا النقاط قبل مباراة سيراميكا كليوباترا، وفي الدوري لا تتوقع ما سيحدث ونحن يجب أن أكون مستعدًا لأية حسابات، وأنا كمدرب أعمل بشكل منفصل في كل مباراة للتركيز”. “علينا أن نفوز، وعلى كل لاعب أن يقاتل من أجل مركزه في الفترة المقبلة”.

فاز فريق الزمالك على سيراميكا كليوباترا بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدفين في المباراة التي أقيمت بينهما على استاد القاهرة الدولي، ضمن مباريات الجولة الثامنة والعشرين من مسابقة الدوري المصري الممتاز والتي ارتفع رصيده إلى 37 نقطة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *