التخطي إلى المحتوى

الحضارة المعاصرة ادت الى وقد أشار علماء الأنثروبولوجيا إلى أن الحضارة هي مجموعة من الممتلكات المادية والفكرية التي تسهل أمام الإنسان فرص إشباع الحاجات الحيوية والاجتماعية وإشباع الرغبات، بالإضافة إلى تمكين الإنسان من التكيف مع البيئة المحيطة به، وبحسب إدوارد تايلور فإن الحضارة هي التراث الذي يحتوي على كافة القيم والتراث والمعتقدات. الفنون مخصصة لمجموعة يؤمنون بها في مجتمع معين.

الحضارة المعاصرة

الحضارة المعاصرة ادت الى

الحضارة المعاصرة ادت الى تلوث البيئة عامةًورغم أنها تساهم أيضًا في تقدم الشعوب وازدهارها، إلا أن الأمور في هذه الحضارات المربكة تختلط بين الإيجابي والسلبي، ومن مظاهر الحضارة المعاصرة التالي[2]:

  • التكنولوجيا، شهدت الحضارات الحديثة غزو التكنولوجيا في مختلف جوانب الحياة والعمل.
  • وسائل التواصل الاجتماعي، أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي سمة أكثر هيمنة على الحياة الاجتماعية للأفراد.
  • الترف والإسراف، اتسع نطاق الكماليات والأساسيات في حياة الإنسان حتى وصل إلى الرفاهية.
  • تفشي الجرائم، إن الابتعاد عن تعاليم الشريعة الإسلامية بعد تأثرها بالحضارات الغربية ساهم في انتشار الجرائم.
  • ازدياد الأنشطة التجارية، وأصبحت وسائل نقل وشحن البضائع أسهل، مما أدى إلى انتشار النشاط التجاري.
  • كما ساهمت القضايا المعاصرة في ظهور قضايا للشباب وفئات المجتمع الأخرى بشكل معاصر.

عوامل قيام الحضارات

وتوالت الأحداث واستمرت طوال القرون التي مرت في حياة البشرية، وأدى ذلك إلى ظهور العديد من الحضارات التي لا تزال موجودة حتى اليوم شاهدة على تاريخها ومن عوامل ظهور الحضارات ما يلي:[3]:

  • الجغرافيا، تشمل التضاريس والموقع الجغرافي؛ ولذلك قامت الحضارات في الوديان والسهول.
  • المناخ، كلما كان المناخ أكثر اعتدالاً؛ وكان من الأرجح أن تنشأ الحضارات في المنطقة الجغرافية المتضررة.

الحضارة المعاصرة ادت الى تلوث البيئة; ويرجع ذلك إلى إدخال الآليات والتقنيات الحديثة التي تسبب التلوث البيئي، ومن ناحية أخرى حققت الرخاء الملموس في حياة الأفراد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *